أخبار العالم

ترامب يدرس إمكانية ضرب إيران بالسلاح النووي

حذر أربعة مسؤولين عسكريين أميركيين كبار من أن المواجهة المستمرة منذ ستة أشهر بين الولايات المتحدة وإيران قد تتصاعد لتتحول إلى حرب نووية، خاصة في ظل وجود الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وامتلاك بلاده أسلحة نووية جديدة.

ويشير الكاتب وليام أركين في مقال تحليلي مطول نشرته مجلة نيوزويك الأميركية، إلى أن الولايات المتحدة تجري كل عام مناورة عسكرية نووية في أواخر أكتوبر/تشرين الأول، تحاكي فيها سيناريو توجيه ضربة نووية لإيران.

ويوضح أركين -الذي ألف كتبا عدة عن الأسلحة النووية- أن السيناريو المذكور يستند على فرضية إغراق طهران حاملة طائرات أميركية، واستخدام أسلحة كيميائية ضد قوات من مشاة البحرية الأميركية، الأمر الذي سيدفع قائد هذه القوات في الشرق الأوسط لطلب توجيه ضربة نووية لإيران.

وبعد هذا الطلب، تحلق قاذفتان أميركيتان من طراز بي2، المعروفة بالشبح، وكل منهما محملة بقنبلة نووية واحدة، وذلك في وقت يتدارس فيه الرئيس الأميركي قرار ضرب إيران بالسلاح النووي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: