أخبار وطنية

وزير التنمية الحيوانية يشرف على انطلاق مكونة المياه الرعوية في برنامج دعم صمود سكان ولاية الحوض الشرقي

أشرف معالي وزير التنمية الحيوانية السيد احمديت الشين رفقة والى الحوض الشرقي السيد إسلمو ولد سيدي مساء أمس من قرية وركن ببلدية بيربافه في مقاطعة النعمة على انطلاق مكونة المياه الرعوية في برنامج دعم صمود سكان الحوض الشرقي.

ويهدف هذا التدخل، الذي يشرف المكتب الوطني للبحوث وتنمية الثروة الحيوانية والنظام الرعوي على تنفيذه خلال ثلاثة أشهر، إلى انشاء 30 محطة رعوية مجهزة تجهيزا كاملا، حيث تتكون كل محطة رعوية من حفر ارتوازي وخزان بسعة 20 طنا اضافة لتجهيزات الطاقة الشمسية.

وفي كلمة له بالمناسبة أكد معالي الوزير أن هذه المكونة الخاصة بالمياه الرعوية سيكون لها انعكاس ملموس على واقع التنمية الحيوانية، مضيفا أن هذا البرنامج إضافي وخاص واستثنائي لدعم صمود سكان ولاية الحوض الشرقي وسيعزز بتدخلات أخرى ضمن الخطة السنوية للقطاع.

وقال إن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني يولي هذا البرنامج عناية خاصة لاعتبارات أهمها استغلال الثروة الحيوانية التي حبا الله بها ولاية الحوض الشرقي.

وأضاف وزير التنمية الحيوانية انه تم خلال السنتين الاخيرتين إقامة عشرات نقاط المياه بالمحطات الرعوية في مختلف الولايات، حيث ساهمت بشكل كبير في توفير المياه الرعوية للثروة الحيوانية اضافة إلى مكونة تشمل حفر 50 بئرا تقليديا و40 حظيرة تلقيح.

جرى الحفل بحضور رئيس جهة الحوض الشرقي وحاكم مقاطعة النعمة وعمدة بلدية بيربافه والسلطات الامنية والعسكرية بالولاية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: