أخبار وطنية

اللجنة الوزارية تقر توفير الخدمات العمومية ل 229 قرية حدودية مع جمهورية مالى الشقيقة

التأمت اليوم تحت رئاسة معالي الوزير الأول السيد محمد بلال مسعود لجنة وزارية بحثت في وضعية سكان القرى الموجودة بالمنطقة الحدودية مع جمهورية مالي، وهي 229 قرية موزعة بين أربع ولايات هي كدماغه والعصابة والحوضين الغربي والشرقي.

ويتعلق الأمر بإيجاد حلول مناسبة وسريعة لضمان توفير الخدمات العمومية في هذه المناطق وفك العزلة عنها وإطلاق مشاريع تنموية تمكن ساكنتها من الاندماج في النسيج الاقتصادي والاجتماعي للبلد.

ويفتح هذا الاجتماع المجال أمام جميع القطاعات الخدمية لتقديم اقتراحاتها ووضع جدول أعمال متكامل ومنسق بشكل أكبر من أجل تنفيذ سريع لبرنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الذي يضع تحسين الظروف المعيشية وتوفير الخدمات الأساسية للطبقات المهمشة من الشعب الموريتاني على رأس أولوياته.

الوسوم
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: