أخبار وطنية

رئيسة الاتحاد العام للمرأة الموريتانية تدعو إلى مواجهة ما يتعرض له النساء من ظلم وهتك للأعراض

نظم الإتحاد العام للمرأة الموريتانية مساء اليوم السبت في مقره بلكصر في ولاية نواكشوط الغربية نقطة صحفية تناول فيها المشاركات ما تتعرض له النساء من مخاطر وظلم تجب حمايتهن منه.

وطالب المشاركات المشرع الموريتاني بحماية المرأة من الإنتهاكات التي تتعرض لها خاصة جرائم الإغتصاب و سلب الحقوق مؤكدات على ضرورة سن نصوص وتشريعات رادعة في هذا المجال.

وطالبت رئيسة الاتحاد السيدة تحي بنت لحبيب السلطات المعنية مواجهة ما يتعرض له النساء من ظلم وهتك للأعراض وذلك من خلال اصدار قوانين جديدة موافقة للشرع ومستفيدة من التطور الهائل للعلوم الجنائية والطبية في العالم التي أنشأت لمعاقبة المجرمين واعطاء ضحايا الاغتصاب حقوقهن .

وبينت منت يحي خطورة ما يخلفه اغتصاب النساء من إهانة للكرامة والشرف، واضافت ان الاتحاد العام للمرأة الموريتانية لن يدخر جهدا في تحسيس وتوعية النساء

مساهمة منه في كفاح هذه الظاهرة، وطالبت منظمات المجتمع المدني و وسائل الإعلام في بلاد بالقيام بالدور المنوط بيها في هذا المجال .

حضر النقطة الصحفية عدد من اعضاء الإتحاد العام للمرأة الموريتانية اضافة الى جمع من المدعوات ومراسلي وسائل الإعلام

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: