أخبار وطنية

جديد التحقيقات في قضيه صيدلية البرء (تفاصيل )

قالت مصادر خاصة إن وكيل الجمهورية فى انواكشوط الجنوبية أمر الشرطة بتعميق التحقيق في قضية بيع (ضمادات جراح) منتهية الصلاحية من طرف صيدلية البرء إحدي أشهر الصيدليات بمنطقة كرفور بعرفات .

وأكد المصدر أن وكيل الجمهورية مثل أمامه اليوم بائع الدواء في صيدلية البرء ومشتريه منها والبائع الذي اشترت منه البرء الدواء ومن اشتري من عندهم الأخير حيث أكدت البرء أن الضمادات محل الشكوي مغلق بلاصق وأن فتحه للتأكد من التاريخ الموجود على كل واحدة من الضمادات غير متاح وأن التاريخ الموجود على العلبة هو 2022 .

وأكدت ممثل صيدلة البرء أن الصيدلية اشترت الضمادات قبل يومين وباعتها وعندما تأكدت من طرف الشاري من تزوير تاريخها سحبتها واستدعت من باعها لها حيث اعترف بمسؤوليته محيلا إلى الجهة التي باعتها له.

وأكدت الصيدلية أمام وكيل الجمهورية أنها دائما تتخلص من الأدوية التي تبلغ سعر العلبة منها تارة أكثر من مائة وثمانين ألف أوقية قديمة فكيف تبيع ضمادا يساوي أربعمائة أوقية جديدة ولا هامش للربح فيه مؤكدة أنها وقعت في خطأ وأنها تتحمل جانب المسؤولية فيه وتعتذر لكل الزبناء.

وقد تم الاستماع للبائع الذي اكد بيعه الدواء للبرء وأنه معترف بذلك مؤكدا أن إحدي الصيدليات أمام المستشفي العسكري باعته له حيث أمر الوكيل بتعميق التحقيق في القضية حتى يعرف من أدخل الدواء أصلا للبلاد ومن باعه للصيدلة المذكورة أمام المستشفي .

وقد أكد مسؤول في صيدلية البرء لزهرة شنقيط أن وزارة الصحة فتشت الصيدلية قبل أيام كعادتها كل سنة فإذا هي مستوفية كل النقاط ما عدا المسافة بسبب اكتظاظ المنطقة بالصيدليات مضيفا أن تاريخ الصيدلية الذي يمتد لعقود مع وزارة الصحة ظل محل تقدير وإشادة.

كما أكدت البرء أنها تحترم العايير المطلوبة في الصيدلة وأن رأس مالها هو ثقة الزبون ولن تتنازل عن ذلك مهما حدث مؤكدة أنه ورغم الخطأ الحاصل فإن استغلالا بشعا من طرف كثيرين تم للقضية دون سبب ولا أدلة .

وتعتبر صيدلة البرء إحدي أقدم الصيدليات في العاصمة وأكثرها شهرة منذ عقود في مجال بيع الأدوية

المصدر زهرة شنقيط

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: