أخبار وطنيةسجالات

سيول أكجوجت : مدينة باطنها رحمة وظاهرها عذاب

سيول أكجوجت : مدينة باطنها رحمة وظاهرها عذاب

عرت السيول يوم أمس فم أكجوجت لحرش وعرت كل المسؤولين عن واقع هذه المدينة البائسة القابعة علي جبل من الحجر الكريم
تشبه هذه المدينة الغني المصاب بمرض عضال بعد أن يئس منه الأطباء.
كل شيئ يذكر بالمرض العضال في تلك المدينة الضائعة
الأيتام والأرامل نتيجة أمراض الصرطان التي قضت علي عدد كبير من أبناء المدينة في السنين الأخيرة وخصوصا من العاملين في الشركة MCM
أو نتيجة حوادث السير على الطريق ذات الإتجاه الواحد والمزدحمة من أنواع الشاحنات المحملة بأنواع الحجارة والمعادن
كل شيئ يذكر بالمرض العضال في هذه المدينة البائسة
الغبار الناجم عن تفجير المنجم
وعن مقالع الحجارة التي انتشرت في المنطقة ودمرت البيئة وغيرت مجري الوديان
كل شيئ يذكر بالمرض العضال هنا
المواد المعلبة المنتهية الصلاحية نتيجة انقطاع الكهرباء أغلب الأوقات
ومجاري المياه التي غمرت ألمدينة وتجاوزت المتر وسط مباني المستشفي الجهوي مثلا
عرت السيول آخرين لا تعلمونهم
لكن لا بأس خريف وشتاء انشيري وحفلة الإستقلال ولحريث هذا العام تنسي كل الهموم ولو مؤقتا!

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: